السيد فرج بين النار والجنة

القرآنيون أو أهل القرآن هم دعاة وباحثون ينادون بالعودة إلى جوهر الاسلام الحقيقي أي القرآن الكريم وحده الذي يعتبرونه المصدر الوحيد للشريعة.

مراقب: أنيس محمد صالح

موحد
مشاركات: 28
اشترك: مايو 5th, 2008, 4:50 pm
المكان: Cairo
اتصل:

أغسطس 17th, 2008, 7:06 pm

الحقيقة كلام أخي محمد فادي منطقي جداً بالنسبة لجهنم... مع أني كما أسلفت لا أقر بمبدأ الخلود السرمدي في النار لأي من كان.............بالنفسير الذي قدمت...

أما ما قلته يا أي الحبيب شغل عقلك بالنسبة للآية الكريمة (إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ بِآيَاتِنَا سَوْفَ نُصْلِيهِمْ نَاراً كُلَّمَا نَضِجَتْ جُلُودُهُمْ بَدَّلْنَاهُمْ جُلُوداً غَيْرَهَا لِيَذُوقُواْ الْعَذَابَ إِنَّ اللّهَ كَانَ عَزِيزاً حَكِيماً [النساء : 56])

وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ عُدْوَاناً وَظُلْماً فَسَوْفَ نُصْلِيهِ نَاراً وَكَانَ ذَلِكَ عَلَى اللّهِ يَسِيراً [النساء : 30]
ندخله

وَيَصْلَى سَعِيراً [الانشقاق : 12]
يدخل

سَيَصْلَى نَاراً ذَاتَ لَهَبٍ [المسد : 3]
يدخل
ومن المنطق أن تبدل الجلود في النار على (نظرية أخي محمد) وليس الصلي بالنضوج أي بصلية من سيخ محمى مثلا :roll:

إِنَّ الَّذِينَ يَكْتُمُونَ مَا أَنزَلَ اللّهُ مِنَ الْكِتَابِ وَيَشْتَرُونَ بِهِ ثَمَناً قَلِيلاً أُولَـئِكَ مَا يَأْكُلُونَ فِي بُطُونِهِمْ إِلاَّ النَّارَ وَلاَ يُكَلِّمُهُمُ اللّهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ يُزَكِّيهِمْ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ [البقرة : 174]

الذي يأكل نار ماذا يحدث له؟؟

إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ لَن تُغْنِيَ عَنْهُمْ أَمْوَالُهُمْ وَلاَ أَوْلاَدُهُم مِّنَ اللّهِ شَيْئاً وَأُولَـئِكَ هُمْ وَقُودُ النَّارِ [آل عمران : 10]

وقود النار !!! :cry: :cry:
كيف؟؟ :shock:

إِنَّ الْمُنَافِقِينَ فِي الدَّرْكِ الأَسْفَلِ مِنَ النَّارِ وَلَن تَجِدَ لَهُمْ نَصِيراً [النساء : 145] :?:

قَالَ مَا مَنَعَكَ أَلاَّ تَسْجُدَ إِذْ أَمَرْتُكَ قَالَ أَنَاْ خَيْرٌ مِّنْهُ خَلَقْتَنِي مِن نَّارٍ وَخَلَقْتَهُ مِن طِينٍ [الأعراف : 12] :!: :?:


يَوْمَ يُحْمَى عَلَيْهَا فِي نَارِ جَهَنَّمَ فَتُكْوَى بِهَا جِبَاهُهُمْ وَجُنوبُهُمْ وَظُهُورُهُمْ هَـذَا مَا كَنَزْتُمْ لأَنفُسِكُمْ فَذُوقُواْ مَا كُنتُمْ تَكْنِزُونَ [التوبة : 35]

الكي :twisted:


وَقَالُواْ لاَ تَنفِرُواْ فِي الْحَرِّ قُلْ نَارُ جَهَنَّمَ أَشَدُّ حَرّاً لَّوْ كَانُوا يَفْقَهُونَ [التوبة : 81]
درجو الحرارة أعلى :wink:

شغل عقلك
مشاركات: 838
اشترك: ديسمبر 12th, 2007, 6:45 am

أغسطس 17th, 2008, 7:33 pm

السلام عليكم
عزيزي الموحد
حضرتك يا عزيزي حر في أن تجادل في أيات الله تعالى المحفوظة والواضحة الصريحة والأخ محمد فادي الحفار لم يكتب نظرية لأن النظرية يجب ان تكون مثبتة ولكن كتب كلاما قريبا من قلبك العاطفي الرقيق ووجدته حضرتك منطقيا على حساب الحقيقة الواضحة والعقل فلا يجوز تقديم العاطفة على العقل ،وهذا ما أحاول أن أحذركم منه وهو إستغلال الشيطان هذه النقطة نقطة الرومانسية
أكتب للقاريء
هذه حقيقة مكتوبة محفوظة وليس رأي شخصي
فحضرة أخي الموحد يكتب رأيه دون الإستناد للقرأن الكريم ولكن رأيه في مداخلته السابقة هو ما يعجبه فمثلا الخلود السرمدي لا يعجبه :roll: ويقصد في هذا وجهة نظره ولكن المشكلة هي دون التمعن في الأيات الكريمة وفهم محتواها؟؟؟
هل نحن في ساحة للحوار عن قصة الف ليلة وليلة أو برنامج تلفزيوني عن الرياضة أو الأفلام أو المطبخ :shock: :shock: :shock: ؟؟؟

يعني يا مادام سميحة أنا رأيي أن كان لازم تحطي شوية بهارات على ورق العنب
أه يا مدام عطيات عندك حق بس التلفزيزن هو اللي شغلني ورأيي الطبخة مش بطالة :) :) :)

أكتب أن هذه القضية مصيرية وكل ثانية او دقيقة لها قيمتها وتحسب فيها كل كبيرة وصغيرة وكل أفكارنا تقرأ
وتسجل لا يوجد هنا مزاح أو لعب يوجد نصوص محفوظة صريحة واضحة وضوح الشمس بعضها لا يريد أن يستوعبه البعض ولكنها وقائع


والسلام عليكم

موحد
مشاركات: 28
اشترك: مايو 5th, 2008, 4:50 pm
المكان: Cairo
اتصل:

أغسطس 17th, 2008, 8:22 pm

:D :D :lol: الحقيقة يا أخي الحبيب شغل عقلك أن ما قلته فيه الكثير من الصواب.. وأقول لك الحق ولو أن ذلك قد يكون خروجاً عن المألوف.........
في القرآن هناك الكثير جداً من القصص والأحاديث التي في واقع الأمر نزلت (للناس الذين عاشوا في العصور الوسطى) وخصوصاً في ظل ظروف الجزيرة العربية قبل ألف وأربعمئة سنة..

المنطق أن يوجد في تلك الآيات أمر لا تنتمي إلينا بأي حال من الأحوال.. فلا أنا ولا أنت أو أولادنا يتقبل فكرة جنة العسل والعنب والأساور وكذلك لن يتقبل نار لها شهيقاً وهي تفور أ نار تلظى أو نار ذات لهب.. أو براكين أو حمم أو شياطين أو عفاريت أو جن صالح وجن طالح أو يتقبل وضع كوكب بحاله في سفينة نوح أو شق البحر الأحمر بعصاة.. أو شق القمر أو غيرها من الآيات التي وجدت مرتعاً خصباً لمؤلفين كالبخاري والكافي في الاستزادة بوصفها بكل الأوصاف بحسب عقلياتهم وتصوراتهم.. حتى الإسراء والمعراج لم يأت وصفه في القرآن بقدر ما جاء في مؤلفات البخاري وغيرهم....... بغل بأجنحة عرضها السماء يطير إلى السماء السابعة : وغيره من الأمور غير المقبوله لنا..

الذي اريد قوله.. أن تلك الأوصاف استبدلها الله تعالى في آية واحدة بالسبة للجنة أغلقت كل الماضي وهي
نَحْنُ أَوْلِيَاؤُكُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآخِرَةِ وَلَكُمْ فِيهَا مَا تَشْتَهِي أَنفُسُكُمْ وَلَكُمْ فِيهَا مَا تَدَّعُونَ [فصلت : 31]

اي الجنة بما نتصورها نحن وليست كما وصفها الله في القرآن........... فلست أنا من يريد العسل أو الأساور....... بل أريد سيارة فراري :lol:
وبالنسبة للنار.......... يا حبيبي.......... يعني يكفي عودة كبريت واحدة عن مليون جبل من نار لأن عودة الكبريت تشعر بها وجبل النار لا تشعر به أكثر من ربع ثانية :wink:
لا يعني ذلك نكران تلك الآيات والعياذ بالله.. إنما أن هذه الآيات نزلت لهؤلاء وليس لنا.. ولو أننا نريد أن نقرأها قراءة معاصرة فيجب علينا أن نغير مفهومها بما يتناسب مع العصر وهذا مباح

لسبب أن القرآن يجب أن يصلح لكل زمان ومكان :)

شغل عقلك
مشاركات: 838
اشترك: ديسمبر 12th, 2007, 6:45 am

أغسطس 17th, 2008, 9:11 pm

السلام عليكم
عزيزي وحبيبي الموحد

يا مدام عطيات هو إيه رأيك بمحمو د ياسين
يامدام سميحة هو مش بطال ؟؟؟ :lol: :lol: :lol:


الأية الكريمة التي أستشهدت بها حضرتك ورغبتك في سيارة الفيراري لاتتعارض مع الأيات الكريمة الأخرى عن الجنة وزيادة الخير خير ،وحضرتك ربما لا تريد نساء في الجنة بينما لو سألتني لأجبتك أريدنساء في الجنة وبعدد غير محدود :lol: :lol: :lol:

حبيبي أن ما تكتبه جدا خطير
فحضرتك
تقسم القرأن الكريم لصالح لزمننا وغير صالح لزمننا من الناحية العملية فالذي لا يعجبك تكتب أنه ليس لزمننا فعمليا تقول لنا إلغوا الكثير من القرأن الكريم وأهجروه لأنه ليس لزمننا
والأكثر من ذلك أن جهنم هي علم الغيب والمستقبل ولكن حضرتك جعلتها لأنها لا تطابق قلبك الطيوبي الرومانسي جعلتها وكأنها من الماضي ؟؟؟
هذا الكلام خطير وهو واحد من أنواع الضلالة والهجوم على القرأن الكريم المحفوظ والمفصل

جميع الأيات الكريمة التي عن أزمان سابقة لزمننا أو حتى موجهة للرسول الكريم فيها العبرة وسأكرر هذه الكلمة للأهمية

العبرة العبرة العبرة
فهذه الوسوسة الشيطانية مرفوضة تماما

المشكلة أن الوسوسات الشيطانية المهاجمة للقرأن الكريم كثيرة ولا أستطيع متابعتها كلها
وقد لا حظت عند حضرتك ذلك سابقا ولم أتدخل حتى لا أفتح عدة جبهات و ولم أتدخل أيضا بسبب كثرة الهجوم من الشيطان على القران الكريم

كذبة الناسخ والمنسوخ
كذبة أية الرجم والشيخين وأية الولاية
كذبة أن الرسول الكريم هو من كتب القران الكريم وأنه ترجم الوحي في عقله ترجمة ثم كتبه كما فهمه
كذبة القراءات السبعة والأحرف السبعة
كذبة التشكيل وجميع محاولاتي الفاشلة لإقناع الأخ وسام الدين أسحق أن هذه وسوسة شيطانية بدون جدوى فقد أكل الأخ وسام تلك التفاحة من الشجرة ؟؟؟
كذبة وجود أيات دخيلة على القرأن الكريم وذلك بسبب عدم تطابق العدد تسعة عشر مع كل القرأن الكريم عند المتدبر عماد رشاد علما أنه ليس من الضروري أن يتتطابق ؟؟؟
كذبة تصديق بعض المخطوطات على حساب تصديق القرأن الكريم
كذبة بعض التفسيرات المعنوية للقرأن الكريم التي تلغي المقصود الحقيقي المادي
كذبة أن بعض الأيات الكريمة لها زمنها الخاص

هذا بعض ما تذكرته ولكن الهجوم الشيطاني أكثر من هذا والتشكيك بالقرأن الكريم قوي جدا
ويوسوس الشيطان على هذه الوتيرة وقد يقع بين يديه أناس ليسوا سيئين ولكنهم يعتقدون أن ما يفعلون هو الصواب

أرجوا من الله تعالى أن يهدي الأحباب حتى نقف معا وقفة واحدة ضد الفاسق الضال الملعون إبليس


وتقبل تحياتي

موحد
مشاركات: 28
اشترك: مايو 5th, 2008, 4:50 pm
المكان: Cairo
اتصل:

أغسطس 17th, 2008, 11:11 pm

بصراحة يا حبيبي يا شغل عقلك ارى أنك منحاز جداً إلى مقولة تثبيت النص وتثبيت المفهوم بعكس تصورات الباحثين في قاعات الحوارات الدينية ولقاءات الأديان......... حيث أن هناك ثلاثة محاولات

أنا لا أحفظ الأسماء ولكن أحدهم أسمه مسعود.. يرى أن هناك نصوصاً قرآنية قد (أدت مفعولها) وآن لها أن تعزل خارج النصوص القرآنية كآية ((قَاتِلُواْ الَّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَلاَ بِالْيَوْمِ الآخِرِ وَلاَ يُحَرِّمُونَ مَا حَرَّمَ اللّهُ وَرَسُولُهُ وَلاَ يَدِينُونَ دِينَ الْحَقِّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ حَتَّى يُعْطُواْ الْجِزْيَةَ عَن يَدٍ وَهُمْ صَاغِرُونَ [التوبة : 29])) والآيات التي قيلت للنبي وزوجاته مثلاً(( يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ إِن كُنتُنَّ تُرِدْنَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا وَزِينَتَهَا فَتَعَالَيْنَ أُمَتِّعْكُنَّ وَأُسَرِّحْكُنَّ سَرَاحاً جَمِيلاً [الأحزاب : 28])) لسبب بسيط أن النبي وزوجاه قد ماتوا رحمهم الله .......... وأن قتال من لا يؤمن بالله صدر في فجر الإسلام لأسباب معينة انتهت ولم تعد صالحة لزمننا............

وهناك من يريد الابقاء على هذه الآيات وأمثالها (كتبت يدا أبي لهب وتب) ولمكن وضعها بلون مغاير دلالة على أنها لم تعد صالحة لا لعصرنا ولا لأي عصر قادم... إلا فقط للقراءة كتاريخ...

وهناك من يريد تيبيت النص............ مع تحريك المضمون.. وهذه المقولة الأرجح... حيث أن مضمون الآيات قد أخذ طابعاً معاصراً يختلف عن المفاهيم التقليدية.. وتعلم جيداً ما أقوله وخصوصاً في مسائل الفلك............. شق القمر... والعين الحمئة.. وغيرها من الآيات..

نعم يا صديقي ... هناك نصوصاً لم تعد تصلح لعصرنا.. كما أوضحت في بعضها وكما اشرت للبعض الآخر وخصوصاً التي تتحدث عن الجنة والنار ............. :D

النار التي جاءت في الكتب السماوية والتي تصور جبال اللافا والحمم المصهورة وأرجل التنين والأشواك والأهوال واللهب والصلي......... وكل ما جاء عنها... ما نقوله الترهيب .. الذي لن يوجد إنسان واحد مهما بلغ جبروته يتحمل الوقوف فيها لمدة ثانية واحدة...... فما هو هذا الغذاب أبو ثانية؟؟ :D

أكبر أداة عذاب صينية في العالم كله كانت عبارة عن حنفية ماء تنقط نقطة واحدة صغيرة على رأس من تريد تعذيبه.. بعد نصف ساعة .. يا (بيموت) أو يعترف باللي إنت عايزه منه :wink:

فماذا يريد خزنة جهنم من من لم يؤمن بوجود الله؟؟ :!: :!:

يا أخي لم يؤمن ولما دخل جهنم أو حتى قبل دخولها وجد نفسه غلطان :cry: خلاص؟؟ :(

بالنسبة للناسخ والمنسوغ .. لا يوجد ناسخ ولا منسوخ إلى بين الرسالات فقط... وليس في القرآن أو الإنجيل.... فلو أن هناك آية لإباحة زواج الأخوة عند آدم فقد نسخها موسى في التوراه وهكذا............ أما نسخ آيات قرآنية فهذا كلام فاضي بصراحة... لأنه استحالة أن يتذكر الله عز وجل أن اللآية غلط فينسخها... :evil: النسخ هو التثبيت وليس العكس
وجود آيات دخيلة وآيات ناقصة كما ورد في السيرة والتاريخ (أمر وارد) والدليل أن الله إنما حفظ الذكر .........((إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ [الحجر : 9]))
والذكر هو صفة للقرآن وليس القرآن والله يقول (ص والقرآن ذي الذكر)........
ثم ألا تعترف يا أخي بالآيات التي نزلت لمناسبات معينة...؟؟
وَاعْلَمُواْ أَنَّمَا غَنِمْتُم مِّن شَيْءٍ فَأَنَّ لِلّهِ خُمُسَهُ وَلِلرَّسُولِ________ أين الرسول الكريم ليأخذ خمس الغنائم يا صديقي العزيز؟؟ :wink:

الذي قلته ليس تشكيك في القرآن على الإطلاق.. بالعكس فالقرآن الكريم أفضل كتاب فعلاً صالح لك زمان مكان .. حتى أنه أفضل من الإنجيل......... على الرغم من وجوب الأخذ فيهما إنما يجب وبلا شك أن يقرأ قراءة معاصرة بغض النظر عن من قرأه وفسره وأعطى نتائجه الحاسمة وبالتالي قتل معناه الحقيقي .. وجمد نصوصه وتعلسماته وثبت كل شيء.. واستبدله بكتب البخاري وابن القيم والألباني والفارسي والقيرواني رحمهم الله وأدخلنا الجنة آمين

لك مني أجمل تحية

:) :)

وسام الدين اسحاق
مشاركات: 66
اشترك: إبريل 30th, 2008, 8:26 pm
المكان: California
اتصل:

أغسطس 17th, 2008, 11:19 pm

أخي العزيز مؤمن
اعفيني من التعليق على شخصية المطري ودعنا ندخل إلى الشق الثاني من السؤال عن النار وعذاب النار.
كلكم قرأتم مقال عالم التوبة ومقال النشور وخصوصاً تعليقي الأخير على موضوع بعض شواهد كتاب عالم التوبة, المرفق به.
وإن لم تقرأوه فبإمكانك الرجوع إلى هذا الرابط :
عالم التوبة :
https://secure.ushaaqallah.com/forum/vi ... php?t=3915

النشور :
https://secure.ushaaqallah.com/forum/vi ... php?t=3943

وقبل الدخول في الحديث عن (عالم النار) أريد أن أتكلم عن عالم الجنة وبشكل موجز :
إن النظرة السلفية لعالم الجنة تصور لنا الموضوع على أنه ملهى كبير كل شيء فيه مباح الخمر مباحة والرقص مباح والنوم من 70 حورية في وقت واحد مباح والرجال فيها يعولون على صهوتهن جميعا في متعة وشهوة أبدية وبلا أي حد أو حدود, يكاد يفقد فيها المرء نفسه متوغلاً في اللا محدود من الشهوات والملاذ اللامتناهية.

أما عالم النار فهو في منظور السلف أيضاً كي للوجوه, وصب حديد مصهور في البطون والآذان والعيون, ولهيب يحيط بالجلود, وفقاعات الألم المحترقة, وغليان الدم في الوريد, وشهيقٌ يدخل معها غاز السموم, وزفير تخرج معه النفس بعذاب ما بعده عذاب, طعامها زلقوم, وشرابها حلقوم, والموت فيها مطلوب, ولكن غير مجلوب.

ومن بعد قراءة كتاب (عالم التوبة) نستنتج أننا أساساً قد كنا في جنة البعث لم نكن فيها لنعرى ونجوع ولم يكن فيها عدو وزعيم ولم يكن فيها (خيار وفقوص) أي تفرقة بين :
1.صغير وكبير.
2.أسود وأبيض.
3.أنثى وذكر.
4.قوي وضعيف.
5.ذكي وغبي.
6.غني وفقير.
7.مؤمن وكافر.
ولقد كانت كلمات الله المجازية لنا قبل أن نأكل من الشجرة :
لا تأكل من الشجرة وإلا ذهبت إلى مكان آخر ستجوع فيه وتعرى.
(الجوع والعري).
ثم قال له : اهبط إلى الأرض وسيصبح لك أعداء فيها.
(جوع وعري وأعداء) لاحظ معي أن الله يتكلم مع أهل الجنة (جنة البعث) بكلام مجازي يصف فيه لهم الأرض التي نعيش فيها نحن اليوم.
وقال له أنك سوف (تشقى) لنضيفها إلى الجوع والعري والعداء ثم يقول (لا تظمئ فيها ولا تضحى).
فنحن نظمئ للشراب كله الماء والنبيذ والعصير ونشرب لتونا من الماء والعصير, لكن الله حرم علينا هنا في عالم التوبة النبيذ, فكان ظمئنا, أما (الضحاء, والضحى) ؟
وضَحَّى فلان غنَمه أَي رعاها بالضُّحى. قال الفراء: ويقال ضَحَّتِ الإِبلُ الماءَ ضُحىً إِذا وَردَتْ ضُحىً؛ قال أَبو منصور: فإِن أَرادوا أَنها رَعَتْ ضُحىً قالوا تَضَحَّت الإِبلُ تَتَضَحَّى تَضَحِّياً.
أي أن الإنسان سيعطش وما لديه من غنم وماعز وبقر وجمال سيتجوع وتعطش فهو من يضطر على القيام بهذه العملية وستصبح على عاتقه إذا أراد أن يدعي إمتلاكه لهذه الأنعام.

هذا يعني ان في عالمنا اليوم عالم الدنيا (عالم التوبة) العالم الذي سيطرد منه كل من أكل ويأكل وسيأكل من تلك الشجرة:
وصف الله لهم عالمنا هذا كجهنم حيث (نعرى ونجوع ونشقى ونظمئ ولنا فيها أعداء وأنعامنا فيها بحاجة إلى مأكل ومشرب) وأما السابعة فهي المستقر والمتاع إلى حين.

وإذا أردنا أن ننظر إلى كلام الله المجازي الذي يصف الله به أرضنا وقارناه بما يصوره الله لنا مجازياً في التصورات السبعة التالية لجهنم التي ستأتي بعد هذه الحياة للمنافقين والكافرين:
المنافقين والكافرين في جهنم جميعا
1. لا يخفف عنهم العذاب ولا هم ينظرون
2. يصلاها مذموما مدحورا
3. لا يموت فيها ولا يحيى
4.لهم فيها مهاد ومن فوقهم غواش
5. ان عذابها كان غراما
6. ذلك الخزي العظيم
7. وغضب الله عليهم ولعنهم

(وسيق الذين كفروا الى جهنم زمرا حتى اذا جاؤوها فتحت ابوابها وقال لهم خزنتها الم ياتكم رسل منكم يتلون عليكم ايات ربكم وينذرونكم لقاء يومكم هذا قالوا بلى ولكن حقت كلمة العذاب على الكافرين ) 39/71
فتأملوا وحاولوا أن تستنتجوا المعاني المجازية ..........
لكم أن تؤمنوا ولكم أن تكفروا ولكم أن تنافقوا.

والله ولي المؤمنين
وسام الدين اسحق
آخر تعديل بواسطة وسام الدين اسحاق في أغسطس 18th, 2008, 12:30 am، تم التعديل مرة واحدة.
قراءة النص من جديد بشكلة الصافي الخالي من كل الإضافات الإنسانية التي وضعت في جميع العصور المتأخرة يجب التأكد منها.

شغل عقلك
مشاركات: 838
اشترك: ديسمبر 12th, 2007, 6:45 am

أغسطس 17th, 2008, 11:21 pm

السلام عليكم
عزيزي الموحد

قاعة بحثي هي عقلي والإطلاع المكثف على كتابات غيري أما إتباع الأهواء والتقارب بين الأديان على حساب طاعة الله تعالى وعلى حساب القرأن الكريم
فهذا مرفوض تماما
حضرتك تعيد الكتابة من دون أن تقرأ بتمعن مداخلتي السابقة من فضلك راجع بتمعن المداخلة السابقة
العبرة العبرة العبرة
ولا نضيع ولا نلغي ولا نتلاعب بحرف واحد من القرأن الكريم وذلك من حيث المعنى
أخي الكريم حضرتك لا تفهم المعنى من عين حمئة ولكن الأخ فادي محمد الحفار أراد أن يفهم المعنى وبذل جهدا كبيرا في منتدى الملحدين العرب ولم يلغي العين الحمئة من قاموسه العقلي بل عصر مخه عصرا لإيجاد الجواب
إنها مسألة إيمان والإيمان درجات
فمن رفض شيئا من مفهوم جهنم الحقيقي درجة إيمانه أعلى من الذي رفض مفهوم جهنم الحقيقي كله
وأكرر لحضرتك ما تطرحة أمرا خطيرا جدا راجع من فضلك نفسك لأن هذا الطريق طريق غير محمود يوم الحساب والدين

:roll: :roll: :roll:
آخر تعديل بواسطة شغل عقلك في أغسطس 17th, 2008, 11:52 pm، تم التعديل مرتان في المجمل.

شغل عقلك
مشاركات: 838
اشترك: ديسمبر 12th, 2007, 6:45 am

أغسطس 17th, 2008, 11:29 pm

السلام عليكم
أخي العزيز وسام الدين أسحق
حتى أنت يا وسام :shock:
أشعر أنني وحيدا في الصحراءأصفر وأغني لعبد الحليم حافظ :) :) :)
و لنعد إلى الموضوع
أخي وسام هل من الممكن الأدلة القرأنية وبوضوح فيوجد عشرات الأيات القرأنية الكريمة الصريحة الواضحة وضوح الشمس عن عذاب جهنم وليس بها شيئا مجازيا التي تفسيرها الواضح لا يصعب على مبتدأ أين نذهب بها ؟؟؟

وسام الدين اسحاق
مشاركات: 66
اشترك: إبريل 30th, 2008, 8:26 pm
المكان: California
اتصل:

أغسطس 18th, 2008, 1:46 am

عزيزي مؤمن (شغل عقلك)

يا عزيزي كل الكلام الموجود في القرآن عن الجنة والنار مجازي بالنسبة لنا, حتى ولو قرأت بعض الآيات التي تصف تلك الأمور بشكل واضح, لأن وضوحه ينعكس لما لدينا من أمور, ولأن الله يحاول أن يشبه لنا الأمر بما يخافه المرء من هذه الدنيا فالله يضرب لنا الأمثال.

ولقد رأيت أن الأخ الحفار قد وضع اصفبعه على بعض الحقائق التي لم تراها أنت مثلاً :

اقتباس:
بأن الحاجز المجازي كما وصفته حضرتك لي قائم بصورة مختلفة ...... فيكفي أن تتخيل بأن يوم القيامة قد أتى وأن الكافرين شاهدو أماكنهم بالجنة والتي كانت من الممكن أن تكون لهم لو أنهم أمنو , ليتحسرو على هذا حينها ويندمو أشد ندم ... غير أنه وعندما يرفع الحاجز بين هذين العالمين فإن كل عالم منهم ينسى العالم الأخر وكأنه لم يكن قد وجد في يوم من الأيام ( ولادة جديدة ) وعندها يقنع كل عالم بما لديه .....

انتهى
فالحاجز المجازي بيننا وبين أهل الجنة والنار اليوم موجود كما أن الحاجز بين جنة البعث وعالم التوبة موجود.
وعندما قال الله للإنسان وأعلمه عن عالم التوبة عندما كان في عالم جنة البعث, كان خطابه له مجازي فقال له :

(فيها ستعرى وتجوع وتشقى وتظمئ ولك فيها أعداء وأنعامك فيها بحاجة إلى مأكل ومشرب وفيها مستقر ومتاع إلى حين).
هل كذب الله علينا أم أننا نرى ما قاله لنا حقيقة ملموسة بالنسبة لنا ؟

يا عزيزي هنا في عالم التوبة توجد رحمة الله وفي عالم النار لن تجد لها وجود بل ستجد غضب الله ولعنته, وفي عالم التوبة تجد الصالح والطالح وهناك لا وجود للصالح كلهم كفار ومنافقين, وهنا في عالم التوبة تجد تجد المذموم والمدحور وتجد المحمود والمشكور, وهناك لن تجد حمداً ولا شكراً.
وهكذا ولك الحق أن تتخيل ما تريد, لكن ذلك العالم عالم النار إن صح وصفه فهو (عالم الجحيم) لماذا ؟ لغياب أشياء كثيرة من محبة الله ورحمته ورأفته.

أخوك وسام الدين اسحق
قراءة النص من جديد بشكلة الصافي الخالي من كل الإضافات الإنسانية التي وضعت في جميع العصور المتأخرة يجب التأكد منها.

شغل عقلك
مشاركات: 838
اشترك: ديسمبر 12th, 2007, 6:45 am

أغسطس 18th, 2008, 8:25 am

السلام عليكم
أخي وسام الدين أسحق
أن تكتب حضرتك أن أيات كريمة واضحة وضوح الشمس كلها مجازية وعددها بالمئات هذا برأيي
هجمة من الهجمات التي تحدث على القرأن الكريم وهذا ما يقوم به المعراجييون في منتدى معراج القلم وعلى رأسهم إبراهيم بن نبي ويبدوا أن أفكارهم وصلتكم بطريقة ما فأرى الكلام من حيث التشابه بين حضرتك والأخ الموحد وبدرجة أقل الأخ محمد فادي الحفار
البعض من جماعة معراج القلم حولوا الصلاة إلى مجازية أيضا وأطلقواعليها كلمة مفهوم

ما تفعلوه عواقبه خطيرة وحضرتك تخالفون أبسط المباديء اللغوية عندما يكون الكلام واضح وضوح الشمس ثم تسموه المجازي

عزيزي وسام لم تقدم الدليل القرأني أما أن حضرتك فعلت كالأخ الموحد هذا الكلام عجبني وهذا الكلام بعيد عن قلبك لم يعجبني لا يجوز هذا الأسلوب

مداخلتي السابقة تفسر الأيةالكريمة تفسيرا دقيقا قدر الإمكان وفي صلب الموضوع وأشرح معنى كلمة الباب وأشرح معنى كلمة السور وأشرح سبب الرحمة الباطنة وأشرح معنى لمن المقصود بالعذاب
وأشرح كيف زاد العذاب على الكفار ولم يخف العذاب
هل يعقل بعد كل هذه الدقة بالشرح وإن كان إحتمال الخطأ وارد ولكن ليس بهذه الصورة
كما في التفسير الذي أعجبكم والذي بعيد كل البعد معنى الأية الكريمة

فماهو الباب وبدقة في نظركم؟؟؟
ماهو السور وبدقة في نظركم؟؟؟
هل زاد العذاب أم نقص على الكفار في نظركم وكيف ؟؟؟
حتى لو أفترضنا الكلام مجازي فهل هذا يعني أن الكلام لا تفسير دقيق له وإذا كان لا تفسير له فما الداعي له، الباحث الجاد يهتم بالمعنى والعبرة من المعنى سواء كان مجازيا أو غير مجازي وبشكل دقيق


حضرتكم أحرار ومرة أخرى أكرر لحضرتكم ما تفعلوه أمر خطير عواقبه الدنيوية والدينية كبيرة جدا
هذا التعامل الخاطيء مع القرأن الكريم عجبني ولم يعجبني
مجازي في مكان واضح أنه ليس مجازي أوربما العكس وإذا إلتبس الأمر يجب الإشارة لذلك
عدم الإهتمام بدقةبمعنى الكلام المجازي
كل هذه الأمور تجر أخطاء وضلالة خلف ضلالة ومن يضل الناس يضاعف له العذاب الله تعالى يوم الحساب
التعامل مع القرأن الكريم يجب ان يكون على أكبر شكل من الدقة ومحاولة معرفة المقصود من كلمة مذكورة في الأيات الكريمة سواء مجازي أو غير مجازي وليس مسرحا للخيال والتخيل بعيدا عن المعنى المقصود

من فضلكم طرح في هذه المداخلة أسئلة عن الباب والسور والرحمة ولمن العذاب فإن كان عندكم أجوبة أفضل من أجوبتي كان بها

وتقبلوا تحياتي وسانكيو فري ماتش ومغسي بيكو ( يقرض بحرف الراء عندما يكتب :roll: )وتانكشن على المداخالات الرائعة التي أضفت للموضوع بعضا من الفائدة والأهمية



شغل عقلك
مشاركات: 838
اشترك: ديسمبر 12th, 2007, 6:45 am

أغسطس 18th, 2008, 10:30 am

السلام عليكم
مداخلة كتبتها للأخ وسام الدين أسحق في منتدى أخر

السلام عليكم
عزيزي وسام الدين أسحق في مقال عالم التوبة لي الكثير من المداخالات وحضرتك تعلم أين هذه المداخالات وفيها أسئلة من غير حضرتك عن الذي سألته في مداخلتك السابقة ولكن المشكلة تكمن أحيانا بالمفكر هي عدم الإطلاع المكثف فلو قرأت مداخالاتي لما سألت بعضا من الأسئلة
كلنا أرتكبنا الخطأ في ذلك العالم وإلا لما كنا على الأرض ولكن كل منا فعلها بشكل قد لا يتطا بق مع الأخر ولهذا الكل يشقى ولكن بدرجات
وليس ضروري الشجرة فالشجرة جاء ذكرها ل أدم وزوجته فقط فلا نضيف من عندنا وهي موجودة وليست مجازية ولكنها تتعلق بقصة أدم لوحده
أما نحن فقد عفسنا وخبصنا ولكن غير مذكور كيف ولهذا أكتب فرضية وليس لأنني لست صاحب المقال فلي مداخلة في منتدى العلمانيين قبل ظهور مقال حضرتك فيها هذه الفكرة ولكن ليس بشكل مفصل كما فصلتها حضرتك
عزيزي أكتب فرضية حتى لا نضيف ، أي كلمة تضيفها من عندك فلو أضفت كلمة واحدة فقد حرفت الكلام عن مواضعه ولهذا وحيث لا يوجد بالتفصيل كيف عفسنا وخبصنا في ذلك العالم الأخر أكتب فرضية

عزيزي حضرتك تكتب عن أيات كريمة واضح وضوح الشمس بها إختلاف الجنة عن الأرض فهذا المكان الرائع ليس به جوع وعري بينما على الأرض الغالبية يعانون من الجوع والفقر ؟؟؟

طبعا يوجد نهر من العسل وأين المشكلة
طبعا يوجد نهر من الخمر وأين المشكلة مادام صفته لذة للشاربين بدون ضرر
طبعا يوجد حور العين إذا كان المقصود بهذه الكلمة نساء وإن كان حضرتك لا ترغب بالنساء فأنا أرغب بعدد غير محدود :) :) :) فالجنة بالنسبة لي كل ما تشتهي النفس وهذه من الشهوات التي قيدها الله تعالى على الأرض إمتحانا للإنسان إمتحان
وحتى لا يحدث إختلاط للنسب على الأرض لأسباب يعتبرها الله تعالى مهمة وقد لا تكون هذه الأسباب مهمة في الجنة
طبعا الله تعالى يصف الراحة وكأن تذهب للبحر كي ترتاح فعندما تجد مذكورا على الأرائك متكئون فهذا يعني كأنهم كالملوك والأغنياء والرؤساء ولهم خدم من الغلمان والغلمان هنا بمعنى الخدم (ومن فسر كلمة الغلمان تفسيرا شيطانيا جنسيا فهذا إنسان تحت الوسوسة الشيطانية ) و إذا كان حضرتك لا تريد ذلك ولكني أريد ذلك وبشدة :) :) :)
عن أي تفسير تطلب مني حضرتك والكلام واضح وضوح الشمس من يرفض أن يعيش بالقصور مثل الملوك وبدون عناء الحكم والمسؤولية فقط سعادة وسعادة وسعادة ، و كلامي أليس واقعيا لماذا تسفك الدماء من اجل الحصول على المال ولماذا المال أليس كي يأكل الإنسان ويرتاح ولكن في الجنة لست بحاجة إلى أن تسفك الدماء للحصول على الراحة كل هذا مقدم لحضرتك فإن لم يعجبك
أطلب يخت أو طائرة خاصة أو سيارة أخر موديل فالأيات لا تتعارض مع بعضها فأنت غني تملك المال والقصور والغلمان ولك من النساء التي خلقها الله تعالى خصيصا لراحتك وإذا كنت تفضل العيش مع زوجتك في الجنة فلما لا ومن يجبرك على الحور العين فهذه شهوة وليست إجبار أو فرض ولكن منطقيا أن يكون العدد غير محدود من النساء لأن المدة طويلة جدا

وتقبل تحياتي

موحد
مشاركات: 28
اشترك: مايو 5th, 2008, 4:50 pm
المكان: Cairo
اتصل:

أغسطس 18th, 2008, 12:01 pm

بصراحة يا حبيبي شغل عقلك يجب أن نقر بالواقع..
أنت تطلب آيات تنكر كل الآيات التي قالها الله عن الجنة أوالنار.. لكي نثبت أن القول مجازي أو غير مجازي وهذا شبه مستحيل ......... لأنه لو وجدت آيات كهذه يجب أن تكن إيحائية ليست مباشرة وإلا لأصبح القرآن متناقضاً..
القرآن يا حبيبي يخاطب غرائز الإنسان فقط............ إغراءات الجنة كلها غريزية
أكل شرب جنس تملك حس نظري حس سمعي نوم شهوات وغيرها...
أكل عسل وعنب..... شرب خمر ماء زلالزز جنس حوريات 70 واحده (وأنت تريد) وأنا لا أريد إلا واحده لأني أحب الجنس مع حبيبتي وليس مع ( :P :P :P ) :D ثم نظر.. خضر قصور من لؤلؤ وغيره ملكية اساور غالية من ذهب وفضة..... وسمع.. طيور وغيرها... كله في الغرائز ..

وفي المقابل.......... النار...........تلسع الجسم تحرق الوجه.. العطش.. الجوع والطعام من زقوم وغسلين وغيره........ والحرمان.. وكلما اشتدت قوة النار كلما وجب علينا أن نخاف أكثر :)

إذا المسألة مسألة غرائز فقط........ ومن منا لا يحب أن تقضى غرائزه ؟؟ لا أحد
ولكن .. تصور نفسك تعيش في منزل بعيد عن العالم تقضي فيه كل غرائزك كأحسن أسد أو نمر تعيش وتمرح وتأكل غزلان وطيور وتأكل بني آدمين وووووووووووو كل ما تريد وعندك من اللبوات ما تريد :twisted: ........ كم سنة تستطيع أن تعيش في هذا الجو الخانق؟؟ :?:

صدقني أنك ستقول لله يا ربي أعدني إلى الدنيا لأتمتع بمشاهدة فلم لعبد الحليم حافظ (شارع الحب مثلا) ويلعن أبو كل الحوريات والعسل :D :D :D

حبيبي شغل عقلك............ متطلبناتنا الحقيقة ليست فقط الغرائز,, فالذي يفهم الغرائز هم أهل مكة قبل 1400 سنة.. يريدون عسل وأساور وحواري جواري .. وخمر.. وغيره.. أما نحن فنريد كمبيوترات وطائرات وناس حلوين (زي نانسي عجرم) :lol: :lol: وحفلات دي جي وغيرها
ونريد أن نتعب ونمرض ونشفى ونتفاعل مع الناس نرى الخطأ والصح .. نقارن ندرس نتعلم نسافر نصور ونجول .. نريد حياة متوازنة.. صحيح أننا نكره الشر.. ولكننا لا نريد أن نعيش كما يخيل لك من النص..

لا نريد أن نكون هكذا
((((انظر إلى أسفل النص لترى الصورة))

يا صديقي العزيز بالنسبة لله
قال الله (وَقُلْنَا يَا آدَمُ اسْكُنْ أَنتَ وَزَوْجُكَ الْجَنَّةَ وَكُلاَ مِنْهَا رَغَداً حَيْثُ شِئْتُمَا ) أي اسكنا الجنة كما تريدان

((وَنَادَى أَصْحَابُ الْجَنَّةِ أَصْحَابَ النَّارِ أَن قَدْ وَجَدْنَا مَا وَعَدَنَا رَبُّنَا حَقّاً فَهَلْ وَجَدتُّم مَّا وَعَدَ رَبُّكُمْ حَقّاً قَالُواْ نَعَمْ فَأَذَّنَ مُؤَذِّنٌ بَيْنَهُمْ أَن لَّعْنَةُ اللّهِ عَلَى الظَّالِمِينَ [الأعراف : 44]))
نادى أصحاب الجنة والنار..... أي ليصدق قله بمجازات الظالمين.. قال الظالمن نعم الله جازانا على ظلمنا وقال أخل الجنة ونعم بالجنة الله جازانا أيضا .. ولكن هل يستطيع من في النار (التي تحمر وتزرق وتصفر وتخضر أن يقولوا هذا)؟؟ إلا لو كانت النار كما وصفها أخي؟؟

((وَنَادَى أَصْحَابُ النَّارِ أَصْحَابَ الْجَنَّةِ أَنْ أَفِيضُواْ عَلَيْنَا مِنَ الْمَاء أَوْ مِمَّا رَزَقَكُمُ اللّهُ قَالُواْ إِنَّ اللّهَ حَرَّمَهُمَا عَلَى الْكَافِرِينَ [الأعراف : 50]))

كيف تريد أن ينادي أصحاب النار أصحاب الجنة هنا؟؟ :?
يعني شوية عز :wink:

((وَالَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَنُبَوِّئَنَّهُم مِّنَ الْجَنَّةِ غُرَفاً تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا نِعْمَ أَجْرُ الْعَامِلِينَ [العنكبوت : 58]))

وصف غرف
((فَأُوْلَئِكَ يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ يُرْزَقُونَ فِيهَا بِغَيْرِ حِسَابٍ [غافر : 40])) ما هو الرزق الذي في الجنة؟؟هي جنة فيها كل شيء؟؟

((ادْخُلُوا الْجَنَّةَ أَنتُمْ وَأَزْوَاجُكُمْ تُحْبَرُونَ [الزخرف : 70]))

إذا قال ادخلوا الجنة وأزواجكم .......... فلماذا إذا الحور ؟؟ هل تقبل الزوجة 70 ضرة :evil:

((مَثَلُ الْجَنَّةِ الَّتِي وُعِدَ الْمُتَّقُونَ فِيهَا أَنْهَارٌ مِّن مَّاء غَيْرِ آسِنٍ وَأَنْهَارٌ مِن لَّبَنٍ لَّمْ يَتَغَيَّرْ طَعْمُهُ وَأَنْهَارٌ مِّنْ خَمْرٍ لَّذَّةٍ لِّلشَّارِبِينَ وَأَنْهَارٌ مِّنْ عَسَلٍ مُّصَفًّى وَلَهُمْ فِيهَا مِن كُلِّ الثَّمَرَاتِ وَمَغْفِرَةٌ مِّن رَّبِّهِمْ كَمَنْ هُوَ خَالِدٌ فِي النَّارِ وَسُقُوا مَاء حَمِيماً فَقَطَّعَ أَمْعَاءهُمْ [محمد : 15]))

وصف جنة أهل مكة.. :wink:

((رَبِّ ابْنِ لِي عِندَكَ بَيْتاً فِي الْجَنَّةِ ))

طيف تريد أن يبني الله البيت في الجنة؟؟ :?:


صورة :roll:

شغل عقلك
مشاركات: 838
اشترك: ديسمبر 12th, 2007, 6:45 am

أغسطس 18th, 2008, 12:09 pm

السلام عليكم
عزيزي وحبيبي الموحد قرأت مداخلة حضرتك هذه ولا حظت أن حضرتك لم تقرأ مداخلتي السابقة التي كتبتها للأخ وسام الدين أسحق
وقد لا حظت ذلك من بعض العبارات التي كتبتها حضرتك أعد من فضلك القراءة وبتمعن فإن لم تجد وبصراحة لم تجد أين كان عدم التمعن ولكن بحثت حضرتك بصدق فسوف أكتب إن شاء الله تعالى لحضرتك العبارات الدالة على أن حضرتك لم تقرأ المداخلة بتمعن

وتقبل تحياتي وكن رجلا من الفولاذ ؟؟؟ تخرق الحائط وليس زوجة واحدة :lol: :lol: :lol: في حال لو كنت من أهل الجنة ، قال زوجة واحدة قال وكل هذه المدة الطويلة :oops: :oops: :oops:

موحد
مشاركات: 28
اشترك: مايو 5th, 2008, 4:50 pm
المكان: Cairo
اتصل:

أغسطس 18th, 2008, 12:38 pm

الذي فهمته من قراءتي لمداخلتك للأخ وسام أنك تريد أن تقول له هل لا يعجبك كل ما جاء في وصف الجنة؟؟؟؟؟؟؟ اي عسل وحريات وووووووووووو غيره؟؟
أقول لك يا أخي ........ لو أني أسد كهذا

أنظر إلى الأسد في الأسفل

أقول نعم............ أكل وشرب وجنس ووووووووووووو كل شيء
لو كنت بشر بالطبع أرضى.. لكني إنسان ولست بشر.. فقط .. أي أن في روح الله وعلمه وتفكير ودماغ ولست بشر شرس سفاك للدماء كما عرفته الملائكة الذين قالوا (أتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء)؟؟ نعم الملائكة تعرف البشر ولكنها لم تعرف الإنسان بني آدم الذي حالما نفخ فيه الله روحه سجدت له الملائكة..........
أنا أريد أموراً أخرى كإنسان ... إضافة إلى أمر البشر (اسعاد الغرائز)
أريد حأبيبتي .............. وأنت تقول لي يا ظالم يا مفتري.. خليك حديد :twisted: :twisted:

أريد أن أسألك........أنت رجل وتطلب حوريات............. وهي امرأة يجب أن تطلب حوريون :wink:
وهذا حقها فكما يوجد حوريات (كما ورد في الحديث طاقتهم الجنسية مئة ضعف) فالمرأة ستكن طاقتها الجنسية مئة ضعف لتحقيق عدالة الرحمن... أي أن المرأة أو حبيبتي ستكون أجمل من (نانسي عجرم) وتستطيع أن تتحمل كل طاقتي وزيادة.. :wink:

وهذا هو العدل...........

هناك بشر................. وصف الجنة والنار لهم............ هناك بنو آدم جنتهم نارهم تختلف عن جنة ونار البشر سلمك الله


صورة

شغل عقلك
مشاركات: 838
اشترك: ديسمبر 12th, 2007, 6:45 am

أغسطس 18th, 2008, 12:45 pm

السلام عليكم
عزيزي الموحد ليس هذا المكتوب في مداخلتي للأخ وسام الدين أسحق لذلك أطلب (وألح يلح إلحاحا )على إعادة قراءة المداخلة ، ملاحظة لاحظ من فضلك يوجد مداخلتين وليس مداخلة سابقة واحدة كتبتها للأخ وسام الدين أسحق قبل مداخالات حضرتك الأخيرة

ملاحظة سأجيب حضرتك ولكن بعد قراءة حضرتك بتمعن للكلام السابق

وإجابة قصيرة

لماذا يأكل الإنسان اللحمة أكثر من الأسود بكثير لو قارنا عدد سكان الأرض وعدد الأسود :roll: :roll: :roll:
وللحديث بقية

شارك بالموضوع
  • معلومات
  • الموجودون الآن

    الاعضاء المتصفحين: لا مشتركين و 9 زوار