الفن في الإسلام

مراقب: Hatem

شارك بالموضوع
Hatem
مشاركات: 520
اشترك: سبتمبر 10th, 2002, 8:50 pm

ديسمبر 16th, 2003, 9:11 pm

<center><u><font size=+3>الفن في الإسلام
</u></font></center>

قليلة هي الكتب التي تحدثت عن مفهوم الفن من منطلق إسلامي، ذلك أن هذا الموضوع بمحتواه المتداول الآن لم يكن مطروحا من قبل، بل كان الحديث يتناول كل فن على حدة، بالإضافة إلى قلة الباحثين الإسلاميين في هذا الموضوع، كما أن أكثر الذين كتبوا عن الفن والجمال، إنما كانت كتاباتهم ترجمات لكتب لم تتحدث عن الفن الإسلامي. وإزاء هذا الأمر، فإن تعاريف الفن الإسلامي قليلة جدا. ويمكن القول أن ما ذهب إليه الأستاذ محمد قطب بهذا الخصوص يعتبر من أهم ما قيل في الموضوع، حيث جاء في كتابه" منهج الفن الإسلامي" أن: "الفن الإسلامي ليس بالضرورة هو الفن الذي يتحدث عن الإسلام....
وهو على وجه اليقين ليس الوعظ المباشر والحث على اتباع الفضائل، وليس هو حقائق العقيدة المجردة، مبلورة في صورة فلسفية فليس هذا أو ذاك فنا على الإطلاق
إنما هو الفن الذي يرسم صورة الوجود من زاوية التصور الإسلامي لهذا الوجود. هو التعبير عن الكون والحياة والإنسان، من خلال تصور الإسلام للكون والحياة والإنسان.
هو الفن الذي يهيئ اللقاء الكامل بين" الجمال" و"الحق" فالجمال حقيقة في هذا الكون، والحق ذروة، ومن هنا يلتقيان في القمة التي تلتقي عندها كل حقائق الوجود" .
ويحاول الأستاذ محمد شمس الدين صدقي أن يعرفنا بالفن الإسلامي من خلال حديثه عن وظيفة هذا الفن فيقول:" يجب أن يكون نقل أو إيصال أسمى وأفضل القيم والأفكار والمشاعر إلى الآخرين بأسلوب جميل مؤثر بحيث يوفر عنصر المتعة إضافة إلى التأثير في سلوكهم إلى السراط المستقيم" .
أما أنوار الرفاعي فيرى أن الفن الإسلامي هو نتاج الحضارة الإسلامية، و ذلك في قوله أن:" الفن الإسلامي يعني جميع الجهود التي بذلها العالم الإسلامي خلال عشرة قرون على الأقل في التعبير عن الجمال وصنع الأشياء الفنية" .
والحقيقة أنه ليس من السهل إيجاد تعريف للفن الإسلامي، ولعل السبب في ذلك يرجع إلى كثرة العناصر التي ينبغي مراعاتها عند تلك الصياغة، ومن هذا المنطلق نجد أن الإسلام أعطى للفن مفهوما خاصا عن بقية المفاهيم الغربية الأخرى التي تنظر إليه كوسيلة لإشعال الغرائز الجنسية الغائرة، واختراع الألحان المثيرة ، والرقصات الخليعة، وكتابة القصة في عالم الجنس المكشوف، وإنتاج الأفلام الإباحية. وقد أجمل ياسين محمد حسن النقط التي خالف فيها تصور الإسلام للفن التصور الغربي في عدة وجوه:
1-" المسلم لا يعبد الجسد الجميل عبادة وثنية بحيث يقدم له القرابين، وكل ما يتصل بذلك من أساطير الحب والجمال عند الإغريق، وهي حافلة بالمباذل التي لا تجد في أفق المجتمع الإسلامي قبولا.
2- الإسلام لا يقر الصراع بين الآلهة والإنسان، أو بين القدر والإنسان، على النحو الذي يقوم عليه الفن الغربي، ولا يؤمن المسلم بأن الإنسان يثبت ذاته بمصارعة القدر والآلهة، ولا بأن البطل الصالح يتحطم على يد القدر والآلهة وكل هذه المعاني المأساوية.
3- المسلم لا يؤمن بتعدد الآلهة ولا بتجسيد الآلهة في صورة وثن حسي ملموس- كالتماثيل العديدة في العقائد الغربية- في ذلك الخلط العجيب بين المسيحية والهيلينية.
4- المسلم لا يؤمن بعبادة الطبيعة أو المحسوسات، ومن هنا فإن مفهوم الفن في الإسلام محرر من كثير من القيم التي يقوم عليها الفن الغربي والتي تتعارض أساسا مع الإيمان بالله تعالى الواحد الأحد"
<center>----------------------------------
</center>
<FORM METHOD=POST ACTION="http://www.ushaaqallah.com/ubbthreads/dopoll.php"><INPUT TYPE=HIDDEN NAME="pollname" VALUE="1071609092Hatem">
<p>تقييمك لهذا الموضوع
<input type="radio" name="option" value="1" />ممتاز.
<input type="radio" name="option" value="2" />جيد جداً.
<input type="radio" name="option" value="3" />جيد.
<input type="radio" name="option" value="4" />مقبول.
<input type="radio" name="option" value="5" />غير مفيد.
<INPUT TYPE=Submit NAME=Submit VALUE="أرسل رأيك" class="buttons"></form>

شارك بالموضوع
  • معلومات
  • الموجودون الآن

    الاعضاء المتصفحين: لا مشتركين و 1 زائر