مساحة الحرية في النص الديني (الجزء 1)

مراقب: Hatem

شارك بالموضوع
Hatem
مشاركات: 520
اشترك: سبتمبر 10th, 2002, 8:50 pm

فبراير 25th, 2005, 9:56 pm

<center><u><font size=+3>مساحة الحرية في النص الديني </font></center></u>
<center><u><font size=+2>(الجزء 1)
</font></center></u>

<center><u><font size=+2>الأستاذ/ دانا جلال
</font></center></u>

كتب حيان عامل مصر الى عمر بن عبد العزيز ( ان الناس قد اسلموا فليس جزية) فكتب الخليفة عمر بن عبد العزيز( ابعد الله الجزية ان الله بعث محمداً هادياً ولم يبعثه جابياً للجزية ) ابن الجوزي ص49 اخبار الحمقى والمغفلين
ان هذا الحوار يمثل أزدواجية تناول النص ومساحة الحرية الذي يملكه الحاكم للتوازن مابين المصالح الطبقية والاجتماعية الذي يعبر عنه النص مع النزعات الانسانية في محاولة لتوظيف النص وتحويل مسارها . ان اشكالية التعامل مع النص كان ومازال احد الاشكالات التى تواجه العلاقة مابين النظرية والممارسة العملية حيث يتعرض النص الى عمليات ( اضافة ، تطوير ، اعادة تشكيل ) كأدوات لترميم النص او هدمها، ويعتبر النص الديني وبحكم اضفاء القدسية المدججة باحكام التحريم والتكفيرمن الامور المعقدة تناولها وبالاخص اذا كان التناول من خارج الفكر الديني وهذا يفسر الكم الهائل لتناول النص الديني بنص ديني اخر او اختلاف التناول للنص الواحد ومن ثم صعوبة تحويل مسار النص الديني باتجاه اليسار ليصبح توجيه النص من اليمين الى يمين اليمين وفي افضل الاحوال نحو يسار اليمين، باستثناء حالات معدودة تزعمها امام اليسار الامام علي الذي لامس جوهر قانون فائض القيمة اقتصاديا و وحدة المتناقضات فلسفيا في مقولته المشهورة في نهج البلاغة (ما جاع فقير الا بما متع به غني ) وتناوله فلسفة الاغتراب بمفهومه الاقتصادي ( المقل في بلدته غريب والمكثر في غربته قريب ) ولم يتمكن الامام علي من خلق التيار اليساري بمعناه المتكامل كتيار يملك برنامجه ووسائله السياسية لا بسب الظروف الموضوعية او قدرته الشخصية بل بسب الارضية الدينية والنص الديني الذي لم يكن قادرا على تحويل مسارها الى اقصى اليسار ، وحاول ابا ذر الغفاري المنادي بجعل ما يفيض عن حاجة الانسان في متناول الزكاة التجربة والذي انتهى به منفيا وشهيدا في صحراء الربذة
ويمكن تناول موضوع الجزية كاسلوب بدائي لتراكم رأس المال وتمركزها لدى الطبقات الغنية في الجزيرة العربية ومن بعدها في مراكز الخلافة الاسلامية مثالا لاشكالية تناول النص وقدرتها التوجه يمينا وفي صالح الاغنياء من جهة والاتجاه العنصري في الفكر الاسلامي من جهةاخرى، فمن الناحية التاريخية ورد مفهوم الجزية مرة واحدة في القرآن وفي الاية 29 من سورة التوبة( قاتلوا الذين لايؤمنون بالله وباليوم الاخر ولا يحرمون ماحرم الله ورسوله ولايدينون دين الحق من الذين أوتوا الكتاب حتى يعطي الجزية عن يد وهم صاغرون)ان الاية القرآنية واضحة في اركانها الاساسية ( شمول الاية اهل الكتاب ودفعها وهم صاغرون اي مهانون) ولكن تناول الاية وتحويلها عن مسارها الطبقي والاقتصادي بأتاجاهات اكثر يمينية وعنصرية يتمثل بالحادثة التاريخية الذي ذكره الكتب التاريخية الاسلامية ففي كتاب الجزية للشافعي ( اخبرنا مالك عن جعفر بن محمد عن ابيه ان عمر بن خطاب ذكر له المجوس فقال : - ماأدري كيف اصنع في امرهم فقال:- له عبد الرحمن بن عوف أشهد لسمعت رسول الله (ص) يقول سنوا بهم سنة اهل الكتاب) وتم اخذ الجزية من المجوس بحجة ان لهم شبهة كتاب، ان هذا الحادث التاريخي يمثل اشكالية تناول النص الديني رغم وضوحها باخذها من اهل الكتاب فقد تم فرضها على غيرهم ولاسباب اقتصادية لانه ومن غير المعقول بان عمر بن خطاب وهو الخليفة والمعاصر للرسول منذ بدايات الدعوة الاسلامية لايعرف ان الرسول قد سن المجوس بسنة اهل الكتاب ليأتي عبد الرحمن بن عوف ليوشير اليه بما قاله الرسول و رغم تعدد الحوادث حول اخذ الجزية من غير اهل الكتاب ( اخبرنا مالك عن ابن شهاب انه بلغه ( ان رسول الله ص اخذ الجزية من مجوس البحرين) وان عثمان اخذها من البربر ويذكر الصولي في كتابه ادب الكتاب ص107 وص108 ( اول من ادى الجزية اهل نجران وقبل محمد ص الجزية من المجوس ) و( فالذين يؤخذ منهم الجزية اليهود والنصارى والمجوس والصابئون وقد اخذ عثمان من البربر )
ان فرض الجزية مقرونا بالاهانة الانسانية لدافعيها وعدم مراعات الظروف الاقتصادية للشعوب والطبقات الفقيرة من خلال تحديد الحد الادنى وعدم تحديد الحد الاعلى لها
ما كانت الا محاولات لتوظيف النص الديني وتحويل مساره ليتجه يمينا ومن ثم في خزائن السلطة السياسة الحاكمة.
<center>--------------------
</center>
تعريف بالكاتب: (بقلم الكاتب)
بكلوريوس العلوم الاقتصادية / جامعة المستنصرية
الولادة / 26 / 11 / 1957 في مدينة خانقين الكوردستانية
شباط عام 1963تم اعتقال والدي بسبب ارتباطه بالحزب الشيوعي العراقي بعد الانقلاب الفاشي البعثي ثم هروبه من المعتقل والتحاقه بحركة الانصار الشيوعية ضد الفاشية في جبال كوردستان ومن ثم انتقلت العائلة الى مدينة السليمانية حيث مدينة الابوين
انهيت المرحلة الثانوية في مدينة شهربان في محافظة ديالى
عام 1974 عملت في الاتحاد العام لطلبة العراق واتحاد الشبيبة الديموقراطي العراقي وقطعت علاقتي بالحزب الشيوعي بعد مشاركته في الجبهة مع حزب البعث
بعد تحول الحزب الشيوعي الى المعارضة المسلحة ضد الفاشية عام 1979 عملت مع مجموعة من اليساريين على اعادة تشكيل خلايا الحزب في بغداد
فصلت من كلية الادارة والاقتصاد / الجامعة المستنصرية بعد رفض اعداد من الطلبة بالمشاركة في الحرب العدوانية ضد الجارة ايران وتم ملاحقتي بحجة كوني في قيادة اللجنة الطلابية للاضراب
عملت بين الاعوام 1974 و1994 في صفوف الحزب الشيوعي العراقي واليسار العراقي
اعيش حاليا مع زوجتي واولادي الاثنين في السويد
<center>--------------------------
</center>
<FORM METHOD=POST ACTION="http://www.ushaaqallah.com/ubbthreads/dopoll.php"><INPUT TYPE=HIDDEN NAME="pollname" VALUE="1109368577Hatem">
<p>تقييمك لهذا المقال:
<input type="radio" name="option" value="1" />ممتاز.
<input type="radio" name="option" value="2" />جيد جداً.
<input type="radio" name="option" value="3" />جيد.
<input type="radio" name="option" value="4" />مقبول.
<input type="radio" name="option" value="5" />غير مفيد.
<INPUT TYPE=Submit NAME=Submit VALUE="أرسل رأيك" class="buttons"></form>

شارك بالموضوع
  • معلومات
  • الموجودون الآن

    الاعضاء المتصفحين: لا مشتركين و 1 زائر