لماذا سميت مصر ( أم الدنيا )

خلقنا من مادة، والأرض مادة. يقال أننا محاطون في الكون المادي بشيء اسمه الأثير. لكن هل هي الحقيقة؟ هناك طاقة. فكرة. معرفة. هي حول كل إنسان. لا يستطيع أن يراها لأنها إحساس.
سمعنا عن علوم كثيرة،،،بالماورائيات،،،منها الطاقة، والحاسة السادسة، وعلوم الحرف، واليوغا، وغيرها، وتتشعب هذه العلوم إلى مستويات لا تصدق. لكن في هذا المنتدى سنتطرق فقط إلى ما هو واضح وحقيقي.

مراقب: الماستر جولنار

شارك بالموضوع
الماستر جولنار
مشاركات: 117
اشترك: أكتوبر 27th, 2009, 6:04 pm
المكان: سوريا
اتصل:

ديسمبر 15th, 2009, 11:48 pm



ليس لأنها أرض الكنانة ولا لذكرها خمس مرات بالإسم في القرآن الكريم ولا لأنها من أول الحضارات أو لاأنها صاحبة الأزهر أو لأنها كانت لقرون طويلة حامية ديار الإسلام ولا لأن حدود مملكنها و سلطانها إمتدت كما لم تمتد أي مملكة عربية أخري ولا لأن أهلها عرف عنهم حب الله والرسول ولا لأنها كانت قبلة الشرق والغرب في القديم ولا لأنها كانت تنعم بالرخاء والحضارة قبل أمم العالم من حولها ولا لأنها إستقبلت الإسلام إستقبالاً حفياً ولا لأنها قادت جيوش العرب لنحرير فلسطين ولا لأنها دعت لإقامة جامعة الدول العربية ولا لانها تفوقت بالفنون ولا لأن بها مئات الالاف من المساجد ولا لأن كسوة الكعبة خرجت منها لمئات السنين ولا لأنها قدمت الشهداء ووقفت لكل العرب حتي قبل أن تكون هناك دول عربية ولا لأن شعبها ذاب حباً في العروبة والعرب حتي كرهوا أهلها بدون أن يفرقوا بين حكامها وأبناء نيلها.
الحقيقية لا يعلمها كثير من المصريون وبعضهم لا يؤمن بها وبعض العرب يسخرون من هذه الجملة ولا يعرفو معناها وسبب هذى التسمية ليس لان مصر أقدم حضارة فى العالم وليس لأهميتها وليست بسبب اعلام أو تلفزيون بل هى حقيقية دينية وهذا ما أكده تفسير ابن كثير مصر سميت ام الدنيا
نسبة للسيدة هاجر زوجة إبراهيم حيث أنها من مصر وولد سيدنا إبراهيم فى العراق وانتقل وعاش بين مصر والشام وتزوج السيدة هاجر وهى كانت من مصر وبعدها انتقل للجزيرة العربية
وتم تعمير الجزيرة العربية التى لم يسكن بها بشر من قبل وتم رفع قواعد البيت العتيق لهذا سميت مصر أم الدنيا كشىء تقليدى ودينى من ألاف السنين بإعتبار أن السيدة هاجر هى أم أنبياء الله وام سيدنا إسماعيل وأم العرب وهى مصرية وهذا كان تكريم للسيدة هاجر وذلك ما توارثته الأجيال بأن مصر أم الدنيا لهذا السبب التاريخى كرمت مصر ممثلة فى السيدة هاجر زوجة سيدنا إبراهيم وأم سيدنا إسماعيل ابو العرب والأنبياء والدليل حديث رسول الله عن أهل مصر وهو حديث صحيح

فقد روي عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: " ستفتح عليكم بعدي مصر فاستوصوا بقبطها خيرًا فإنلهم ذمة ورحمًا " قال ابن كثير رحمه الله: والمراد بالرحم أنهم أخوال إسماعيل بن إبراهيم الخليل عليهما السلام أمه هاجر القبطية وهو الذبيح على الصحيح وهو والد عرب الحجاز الذين منهم النبي صلى الله عليه وسلم وأخوال إبراهيم ابن رسول الله صلى الله عليه وسلم وأمه مارية القبطية وقد وضع عنهم معاوية الجزية إكرامًا لإبراهيم ابن رسول الله صلى الله عليه وسلم.

تفسير ابن كثير.


سميت مصر نسبة إلى اسم مصرائيم ابن حام حيث الجنس الحامى هو أول من سكن مصر بعد طوفان سيدنا نوح ودعا لهم نوح بهذا الدعاء وقولة أن مصر أم البلاد
أما دعاء نوح عليه السلام لها فقال عبدالله بن عباس دعا نوح عليه السلام لابنه بيصر بن حام أبو مصر فقال اللهم إنه قد أجاب دعوتى فبارك فيه و فى ذريته و أسكنه الأرض الطيبه المباركه التى هى أم البلاد و غوث العباد


المزيد عن أصل كلمة مصر

نعلم جميعا أن نوح عليه السلام هو أبو البشرية جميعها بعد الطوفان المشهور . وتأكدت هذه الحقيقة التاريخية بما جاء فى التوراة وبما جاء بعد ذلك مصدقا لها فى القرآن الكريم ولم يختلف على تلك الحقيقة عالم واحد من علماء التاريخ والجنس البشرى . وقال تعالى فى هذا الشأن : "وجعلنا ذريته هم الباقين" (الصافات 77) ، أى لم يجعل الله لأحد ممن كان مع نوح فى سفينته من المؤمنين نسلا ولا عقبا سواه . وأصبح بذلك كل من على وجه الأرض من سائر أجناس بنى آدم ينسبون إلى أولاد نوح الثلاثة : سام وحام ويافث – بعد غرق إبنه "يام" لعمله غير الصالح لقول الله تعالى : "قال يا نوح إنه ليس من أهلك إنه عمل غير صالح .. " (هود 46) . وكلمة "اليم" فى اللغة العربية كما هى فى العبرية وفى اللغة المصرية القديمة مشتقة من إسم هذا الولد العاق وكأنما أراد الله سبحانه وتعالى التذكرة بأن الهلاك والغرق هو عاقبة العقوق .


وجاء إسم مصر من أسلاف حام ابن نوح عليه السلام ، وتم تعريف أرضها بأرض حام كما جاء فى أسفار العهد القديم (التوراة) ، ويعنى ذلك أن الموطن الأول للجنس الحامى هو مصر، وهذا يتفق مع مااتفق عليه عدد غير قليل من العلماء المحدثين .وارتبط لفظ حام لغويا وتاريخيا باللفظ المصرى القديم "خيم" أو "كيم" أو الذى تم إطلاقه على الجزء الخصيب المنزرع بأرض مصر ويعنى باللغة المصرية القديمة : الأرض السوداء تمييزا له عن الجزء غير الخصيب من أرضها الذى كان يسمى بلغتها القديمة "تا-دشر" ويعنى البلاد الحمراء أى الصحراء ، وهى أصل كلمة باللاتينية ومنها كلمة بالإنجليزية . وبمناسبة الكلام عن حام نذكر أن البلدة التى تسمى أخميم حاليا بمحافظة سوهاج تشير فى لفظها واشتقاقه إلى لفظ "خيم" السابق إيضاحه


الصحراء البيضاء


أما مصر بوجهيها القبلى والبحرى وبصحرائها شرقا وغربا كان يطلق عليها اللفظ "مصر" إسما لها ، وهو مشتق من إسم "مصرائيم" ابن حام ابن نوح عليه السلام ، حيث كان هو ونسله أول سلالة بشرية سكنت أرض مصر كلها . ومصرائيم ينطق بالعبرية وهو ابن حام كما جاء فى سفر التكوين بالعهد القديم ، وجاء فى دائرة المعارف الصادرة عن جامعة كولومبيا ، وفى قاموس إيستون الإنجيلى وقاموس سميث الإنجيلى : أن مصرائيم ابن حام ابن نوح هو الشخص الذى تم تسمية أرض مصر كلها بإسمه ، وكان ينطق إسمها باللغة المصرية القديمة "مشر" أى "مصر"
وإسم "مصر" له تاريخ وأصل مشرف ، وهى التى ظلت محور التاريخ العالمى سواء المدون منه أو غير المدون ، وأصبحت بعد ذلك قلعة للعالم الإسلامى ، وستبقى بإذن الله هى "مصر" – مصر المحروسة .. التى كرمها الله تعالى بذكر إسمها فى ثلاثة مواضع بالقرآن الكريم


البحر يتكسر علي صخر الاسكندرية


وأخيراً أذكركم بقول الشاعر.....

على اسم مصر التاريخ يقدر يقول ما شاء
أنا مصر عندي أحب وأجمل الأشياء


بحبها وهي مالكة الأرض شرق وغرب
وبحبها وهي مرمية جريحة حرب


بحبها بعنف وبرقة وعلى استحياء
واكرهها وألعن أبوها بعشق زي الداء


واسيبها واطفش في درب وتبقى هي ف درب
وتلتفت تلاقيني جنبها في الكرب


والنبض ينفض عروقي بألف نغمة وضرب


على اسم مصر

مصر النسيم في الليالي وبياعين الفل
ومرايه بهتانة ع القهوة .. أزورها .. واطل

القى النديم طل من مطرح منا طليت
والقاها برواز معلق عندنا في البيت

فيه القمر مصطفى كامل حبيب الكل
المصري باشا بشواربه اللي ما عرفوا الذل

ومصر فوق في الفراندة واسمها جولييت
ولما جيت بعد روميو بربع قرن بكيت

ومسحت دموعي في كمي ومن ساعتها وعيت

على اسم مصر

النخل في العالي والنيل ماشي طوالي
معكوسة فيه الصـور .. مقلوبة وانا مالي

يا ولاد أنا ف حالي زي النقش في العواميد
زي الهلال اللي فوق مدنة بنوها عبيد

وزي باقي العبيد باجري على عيالي
باجري وخطوي وئيد من تقل أحمالي

محنيه قامتي .. وهامتي كأن فيها حديد
وعينيا رمل العريش فيها وملح رشيد

لكني بافتحها زي اللي اتولدت من جديد

على اسم مصر

مصر .. التلات أحرف الساكنة اللي شاحنة ضجيج
زوم الهوا وطقش موج البحر لما يهيج

وعجيج حوافر خيول بتجر زغروطة
حزمة نغم صعب داخلة مسامعي مقروطة

في مسامي مضغوطه مع دمي لها تعاريج
ترع وقنوات سقت من جسمي كل نسيج

وجميع خيوط النسيج على نبرة مربوطة
أسمعها مهموسة والا أسمعها مشخوطة

شبكة رادار قلبي جوه ضلوعي مضبوطة

على اسم مصر

وترن من تاني نفس النبرة في وداني
ومؤشر الفرحة يتحرك في وجداني

وأغاني واحشاني باتذكرها ما لهاش عد
فيه شيء حصل أو بيحصل أو حيحصل جد

أو ربما الأمر حالة وجد واخداني
انا اللي ياما الهوى جابني ووداني

وكلام على لساني جاني لابد أقوله لحد
القمح ليه اسمه قمح اليوم وأمس وغد

ومصر يحرم عليها .. والجدال يشتد

على اسم مصر

لللشاعر الكبير صلاح جاهين رحمة الله عليه


أللهم أهدي المسلمين ووحدهم وإشرح صدورهم للإسلام الصحيح


منقول


من الحب خلقنا وإلى الحب ذاهبون
فلنحبب بعضنا بعضا
الماستر جولنار
أحبكم

الماستر جولنار
مشاركات: 117
اشترك: أكتوبر 27th, 2009, 6:04 pm
المكان: سوريا
اتصل:

ديسمبر 16th, 2009, 12:07 am


رأي

لا لذاك السبب ولا لتلك القضية ولا ولا ولا ولا

من يتأمل قليلاً ويشعر بالهواء والأرواح والبحر والطاقة الموجودة المبعثرة من خلال الأهرام

و من يتصل بالطاقة يعرف أن هناك سر ولا أحد يستغله إلا القلائل وهم ليسوا المصريين مع الأسف .

سر الطاقة هناك ،،، وهي الأم

والأم مدرسة

والمدرسة هي الحياة

إنما الطاقة تحتاج تطهير وتنظيم وتحديد وسيطرة حدودية



من الحب خلقنا وإلى الحب ذاهبون
فلنحبب بعضنا بعضا
الماستر جولنار
أحبكم

اسلام 7
مشاركات: 58
اشترك: ديسمبر 4th, 2009, 2:37 pm
المكان: القاهرة
اتصل:

ديسمبر 22nd, 2009, 12:19 pm

مصر لنا عودة لها
ما أبغى سوى الحق

الماستر جولنار
مشاركات: 117
اشترك: أكتوبر 27th, 2009, 6:04 pm
المكان: سوريا
اتصل:

ديسمبر 22nd, 2009, 6:13 pm

اسلام 7 كتب:مصر لنا عودة لها


قصدت المقال

لكني سأقصدها ولي عوده لها أكيد

وللكلام بقية

تحياتي لك

من الحب خلقنا وإلى الحب ذاهبون
فلنحبب بعضنا بعضا
الماستر جولنار
أحبكم

شارك بالموضوع
  • معلومات
  • الموجودون الآن

    الاعضاء المتصفحين: لا مشتركين و 1 زائر