السياسة الإسلامية

يهتم بعرض ومناقشة جميع القضايا السياسية سواء المحلية أو العربية أو العالمية، وكذا عرض ومناقشة أبرز الأحداث والعناوين الإخبارية.
شارك بالموضوع
الطائر العائد
مشاركات: 4
اشترك: مايو 18th, 2005, 11:34 am

مايو 18th, 2005, 12:09 pm


الطائر العائد
مشاركات: 4
اشترك: مايو 18th, 2005, 11:34 am

مايو 18th, 2005, 3:02 pm


الطائر العائد
مشاركات: 4
اشترك: مايو 18th, 2005, 11:34 am

مايو 19th, 2005, 8:14 am

السياسة الإسلامية


إن البخور لا تظهر رائحتة الذكية إلا إذا أشعل فيه النار كذلك هو الحال مع السياسات التي سبقت السياسة الاسلامية والتي ظهرت في عهدها والتي أرادت طمثها وظلت وما زالت تحاربها فمثلا قبل ظهور السياسة الاسلامية كانت هناك سياسة سيطرت على العقول البشرية في مصر ألا وهي السياسة الفرعونية التي كانت تعتمد على ركائز القوه والسحر والخرافات وان الفرعون هو الاله واهب الحياه للبشر وهو المميت وهو جالب الخير و النماء المتمثل في علاقته الخرافية مع النيل هذه السياسةالتي سيطرت على عقول المصريين أن ذاك ولدت لها سياسة سماوية حاربتها بنفس السلاح حتى انها طغت عليها والتهمتها وجعلتها عبره وأيه لكل الأزمان كما توعد الله سبحانةوتعالي وبعد ذلك تلتها السياسةاليهودية الجاحده المتمثلة في الصراع بين نبي الله موسى وبين قومه الذين جحدوا نعمة الله عليهم على الرغم من كل المعجزات التي حققها لهم الله سبحانه وتعالي وهذه الساسة اليهوديه تحورت وأخذت أشكال كثيرة حتى انتهت إلى شكلها الحالي الذي يعتمد أيضا على ما اعتمد عليه فرعون في سياستة ركائز القوه والخرافة المتمثله في معتقداتهم من أرض الميعاد والدوله الممتده من النيل إلى الفرات وأن هيكل نبي الله سليمان قابع تحت المسجد الأقصى وأيضا ركيزة السحر لكن بشكل جديد متمثل في جهاز إعلامي قوي يشوش على العقول ويقلب السراب حقيقه و يبدل الحق باطل والباطل حق ولكن اذا تصفحت تاريخ هذه السياسه ستجد أنها تمثل رسما بيانيا متعرج يبدأ من الضعف تدريجيا الي القوة ثم تأتي لها قوه أخرى تضعفها وتقضي عليها ومثل لهذه القوه في عصرنا الحديث القوه النازيه التي جعلتهم شتات في الأرض حتى انها كادت أن تقضي على الكيان اليهودي في الأرض وبعد ذلك قضي على القوه النازية بحكم التوازن البيئي السياسي الموجود على الأرض منذ الخليقه هكذا هو الحال التي تسير عليه السياسات من دون السياسه الإسلامية . فالسياسة الإسلامية سياسة كاملة الدسم بها كل العناصر السياسة فهي سياسة مكتملة بجميع أركانها كل ركن فيها يكمل الأخر ولها ركائز ثابته وواحده تنبع من مركزها فتجعلها متوازنة متناسقة عبر كل الأزمان والعصور
فقد كانت البداية ضعف وغربه فقد ولد الاسلام غريبا ولكنه ليس غريبا في ذاته ولكنه كان غريبا لغيره من السياسات وكان ضعيفا على رغم قوته الساحقه لكن كان ضعفا شكليا لأنه يهدف الي اقناع من يعتنقه بمبادئة وسلوكه الي أن يصل الي التسليم بوحدانية الله وعلى الرغم ما واجهته السياسه الإسلامية من مضادات ومن سياسات أخرى مضاده لها إلا انها أثبتت بقائها وأنها رغم حداثتها أنها هي الأقوى والأبقى على مر العصور على رغم ما واجهته وما تواجهه من عداوات من كل السياسات الأخرى التي اختلفت جميعها واجتمعت على مبدأ واحد ألا وهو القضاء على السياسة الاسلامية على الرغم من ذلك وعلى الرغم من الضعف الذي ساد معتنقي الإسلام إلا أن السياسة الإسلامية ما زالت قويه بذاتها وبمبادئها الواحده الثابتة التي لم ولن تتغير مهما تغيرت أجناس معتنقيها وأفكارهم وجمعاتهم التي صنعوها بكل أشكالها من شيعه وسنه إسماعلية وزيديه و علويه وغيرها فليصنعون مكا يصنعون وليحيدون كما شاءوا لكن الأصل ثابت جذوره راسخه وفرعه في السماء ، والتعبير بكلمة أصبح الإسلام ضعيفا تعبيرا خاطئ بكل ما يحويه من معاني لأن الإسلام قوي بكل مقوماته ومبادئة ولكن الذي يضعف هو قلوب معتنقيه . اللهم قوي قلوبنا وإجعل قوتها تنبع من قوة الإسلام أمين ........... أمين ......... أمين

أخوكم ،،،

محمد سامي البوهي
<img src="/ubbthreads/images/icons/confused.gif" alt="" />

ramadan_20
مشاركات: 121
اشترك: مارس 4th, 2006, 12:33 am
المكان: مصر

مارس 4th, 2006, 9:58 pm

مشكورررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررر
مشكورررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررر
مشكورررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررر
مشكورررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررر
مشكورررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررر

zakwan
مشاركات: 1075
اشترك: مارس 19th, 2006, 8:56 am
المكان: Dubai

مارس 19th, 2006, 9:56 am

بــارك الله بك وبماكتبت

شارك بالموضوع
  • معلومات
  • الموجودون الآن

    الاعضاء المتصفحين: لا مشتركين و 2 زوار