اليك قصة مثيرة


شارك بالموضوع
يوثام
مشاركات: 59
اشترك: مارس 9th, 2006, 9:53 am

إبريل 6th, 2006, 12:36 pm

اليك قصة مثيرة
[size=18[color=darkblue]]كان ههناك اسرة تتكون من ثلاث اولاد والاب والام وكان الزوجين على خلاف دائم فى الاراء فى طريقة تربية الاولاد لان الز وجة حاصلة على الدكتوراة فى علم النفس وكانت تريد دائما تطبيق نظريات علم النفس على الأولاد وكانت دائما تشعر زوجها بأنه يتصرف خاطا فى مناقشة الأولاد في مشاكلهم وتشعره بعدم القيمة وأدى هذا إلى الانفصال بين الزوجين وكان ا كبر أولاده في المرحلة الثانوية والأصغر في الاعدادى والأخير فى الحصانة

وبعد فترة وجدت الأم آتها لا تستطيع وحدها بالقيام بدور الأب ولا تستطيع حل مشا كل الأولاد وحدها واتجهت إلى الأب وحددت يوم للجلوس مع الأولاد لحل المشاكل معا فكان الابن الأكبر لاستطيع حفظ النصوص العربية الموجدة بالمقرر وكان يطرد من الفصل وسأله والدة لماذا لاتحقظ النصوص فأجاب الشاب لأنها بها نفاق بها يمدح الشاعر عند اصجاب السلطة للمصلحة ومرة أخرى يذم في الحاكم والسلطة لعدم نوال المصلحة في المتنبي وفى قصيدة البحتري



وكان هذا الشاب يذاكر مع بنت الجيران


وكانت هذه الفتاة أيضا تعانى دائما من أبوها وأمها في حاله خلاف دائم ومشاكل والصوت العالي وتعلق الشاب بالفتاة لأنهما كان يمر بنفس الظروف وتواعد على الزواج بعد إن يكبر ولكن ذات مرة جاءت الفتاة وقالت للشاب خلينا اصطحاب لا يوجد شي اسمه الحب فكان أبى وامى يحبان بعضهم البعض ولكن بسبب الفقر والاختلاف على النقود دائما في خلاف


وقالت أنت صغير ومعك على الأقل عشرين سنه تكون فيها نفسك فشعر الشاب بالحزن والنفاق وكان ذات ليله ساهر فسألته والدته ماذا بك فقال لها تعبان نفسيا ولم تسأله عن السبب
فقالت له أنت صغير على هذا الكلام ادخل نام



وسال والدته عن سبب انفصال بينك وبين أبى لم تجيب وقالت له سأقول لك في وقت أخر اذهب ونام لان الوقت متأخر فسألها


ما فائدة الحياة يا امى بعد ما اذكر وانجح واكبر وبعد ذلك نتزوج وبعدها ناتئ بأولاد وبعد ذلك نموت ليه نتعب وفى الأخر سنموت وما الفائدة من الحياة إن كانت أخرها الموت وبداء الشاب يفكر في الانتحار


وكتب ورقه وطرح بها سوال ما فائدة الحياة يا امى إذا كانت نهايتها الموت عزيزي يا من تقرءا


هذه القصة ما رأيك في هذا السؤال أكرره لك
ما فائدة الحياة إن كانت نهايتها الموت ولا يوجد من يحب وكان هذا خطاب الشاب


في انتظار الرد وانتظار تعليق ونرحب بكل أرائك الله يباركم ويكون معكم [/siz
e][size=7]
[/size][/color]

zakwan
مشاركات: 1075
اشترك: مارس 19th, 2006, 8:56 am
المكان: Dubai

إبريل 8th, 2006, 3:54 am

الاخ القدير يوثام
===========

نشكرك اولا على هذه القصة الجميلة وعلى هذا الموضوع القيم وقبل ان ابدأ بطرح اطروحتي حول موضوع قصتك لدي استفسار بسيط وهو مافائد الفقرة الاولى من قصتك حول نفاق اهل الشعر في قصتك بما ان قصتك ومحور سؤالك ينحصر حول الحياة ..نتمى الاجابة

سأقول بسر كامل رأي حالما يجاوب على سؤالي كي تكتمل القصة بمعانيها

اكرر شكري لك
بسم الله الرحمن الرحيم
{قُلْ يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءكُمُ الْحَقُّ مِن رَّبِّكُمْ فَمَنِ اهْتَدَى فَإِنَّمَا يَهْتَدِي لِنَفْسِهِ وَمَن ضَلَّ فَإِنَّمَا يَضِلُّ عَلَيْهَا وَمَا أَنَاْ عَلَيْكُم بِوَكِيلٍ} (108) سورة يونس.

يوثام
مشاركات: 59
اشترك: مارس 9th, 2006, 9:53 am

إبريل 11th, 2006, 12:17 pm

عزيزى زاكوان اشكرك جدا لاجل مشاركتك ,واسلوبك الرقيق فى الحديث واليك الرد على سوالك

مافائد الفقرة الاولى من قصتك حول نفاق اهل الشعر في قصتك بما ان قصتك ومحور سؤالك ينحصر حول الحياة ..نتمى الاجابة
ان هذا الشاب كان يعانى من عدم الصدق فى الحياة وادى ذلك واحساسه انه يعيش حياة مليئة بالنفاق وليس لها قيمة ولا يوجد شى اسمه الحب الصادق دون نفاق ودون مصلحة وادى ذلك الى شعوره بعدم قيمه الحياة فلذلك طرح سؤاله فما فائدة الحياة وليس بها الصدق وليس لها هدف ساميا يسعى اليه هل خلق لاجل ان يذاكر وبعد ذلك ينحج ويعمل ويتزوج وفى نهاية المطاف الموت وكان هذا سؤال الشاب
هل لديك الاجابة

يوثام
مشاركات: 59
اشترك: مارس 9th, 2006, 9:53 am

إبريل 26th, 2006, 12:48 pm

عزيزى زاكون هل فهمت ما اريد ان اقوله ما هو هدف الانسان فى الحياة هل تعتقد الحياة ليس لها قيمة بدون هدف له معنى حقيقى فهل تستطيع الردعلى سؤالى ما هدف حياة الانسان وما قيمة هذة الحياة فهل خلق الله الانسان لاجل ان يتمع بالارض هل كان قصد الله وينفق حياته فى ملذات العالم فى انتظار ردك االسريع لاتتاخر فى الرد ؟؟؟؟؟

حسن علي القرون
مشاركات: 5
اشترك: مايو 3rd, 2006, 8:52 am
المكان: اليمن ـ الحديدة

مايو 8th, 2006, 8:36 am

اخي اولا اهلا وسهلا بك
بصراحه موضوعك شيق عندما كنت أقرأ النص وانا بلهفه اشتى اعرف اخر اخبر
ولكن من واجب الام ان تسال ولدها وتتحقق منه وتعرف ايش السبب الذي لم ينام
الولد في هاذك الوقت لان الولد في سن المراهقة وعليها انتخفف من الامه واحزانه
وتخبره بظروف الدنيا هذا هو ردى

يوثام
مشاركات: 59
اشترك: مارس 9th, 2006, 9:53 am

مايو 10th, 2006, 8:55 am

عزيزى حسن شكرا لاجل مشاركتك وكلامك الطيب وكان كلامك
ولكن من واجب الام ان تسال ولدها وتتحقق منه وتعرف ايش السبب الذي لم ينام
الولد في هاذك الوقت لان الولد في سن المراهقة وعليها انتخفف من الامه واحزانه
وتخبره بظروف الدنيا هذا هو ردى
وما الهدف منها ولكن الفكره الولد بيفكر ان الدينا ما هى فائدتها وما قيمتها وما الغرض منها اذا
كانت نهايتها الموت وانها حياة ليست دائمة هل الامور وضحت فى انتظار ردك الله معك

يوثام
مشاركات: 59
اشترك: مارس 9th, 2006, 9:53 am

مايو 23rd, 2006, 11:37 am

عزيزى حسن اين مدخلاتك نحن ننتظر ك
انه هناك شخص يحبك ويحبنى وبذل نفسه عن الجميع وهو يريد ان جميع الناس يخلصون والى معرفة الحق يقبلون فهل تقبل محبة المسيح وفدائه من اجلك
فى انتظار ردك

يوثام
مشاركات: 59
اشترك: مارس 9th, 2006, 9:53 am

يوليو 13th, 2006, 12:46 pm

عزيزىالقارى (زاكوان ؛ حسن علي القرون) لم تجيب على سؤال الولد
ما هو هدف الحياة وما قيمتها أن اخرتها الموت وما بعد الموت


فى انتظار ردكم ؟


الله معكم

دانيا عبد الحميد
مشاركات: 9
اشترك: نوفمبر 30th, 2006, 6:27 am
المكان: الاردن

ديسمبر 5th, 2006, 3:21 pm

هاي موضوع شيك جدا كنت انتضر بلهفة نهاية القصة لاعرف التفاصيل الجواب على سوال الشاب انصحه بلاصلاح بين ولديه ربما تحل المشاكل

shanfara
مشاركات: 128
اشترك: أغسطس 2nd, 2006, 11:44 pm

ديسمبر 6th, 2006, 8:06 am

هنالك أهداف مختلفة بين الجميع و كل واحد يضع أمامه هدفا يريد تحقيقه، بالنسبة لي أن المحاولة في تحقيق النجاح هو النجاح بحد ذاته بغض النظر عن النتيجة النهائية.
مثال:
إذا كنت تلعب شطرنج أو لعبة فيديو، و أحسست أنك سوف تخسر حتما، هل تنسحب من اللعبة، إذا فعلت فإنك خاسر حقيقي، أما إذا تابعت حتى النها و مع خسارتك اللعبة فإنك حققت قدرا من النجاح هو الاستمرارية و المقاومة.

تعقيب: و سيد zakwan أرجو ان تكفوا عن تغيير الموضوع و التصيد فيها. و أرجو عدم التعقيب على جملتي هذه حتى لا نخرج عن الموضوع.

شارك بالموضوع
  • معلومات
  • الموجودون الآن

    الاعضاء المتصفحين: لا مشتركين و 1 زائر