معنى المسيح كلمة الله

خاص بمناقشة القضايا والمسائل التي تهم الحوار المسيحي الإسلامي من إيمان و عقيدة و فكر إلخ
شارك بالموضوع
luis
مشاركات: 80
اشترك: ديسمبر 29th, 2006, 1:53 pm

مايو 8th, 2010, 10:07 pm

إِنَّمَا الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ رَسُولُ اللَّهِ وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إِلَى مَرْيَمَ وَرُوحٌ مِنْهُ” ( سورة النساء 171 )


{إِذْ قَالَتِ الْمَلاَئِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللهَ يُبَشِّرُكِ بِكَلِمَةٍ مِّنْهُ اسْمُهُ الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ وَجِيهًا فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَمِنَ الْمُقَرَّبِينَ} (آل عِمْرَان 45)



المعنى إذن أن عيسى كلمة الله وروحه


لا وجود لبشر (نبي أو رسول أو عامة) اسمه كلمة الله إلا عيسى الإسلامي


كل الانبياء والمرسلين استلموا كلمة أو رسالة أو نبوة


عيسى هو الكلمة الإلهية نفسها




+ لهذا الرازي في تفسيره أوضح


“أنّ الإنسان قد يسمَّى بفضل الله ولطف الله، فكذا عيسى عليه السلام كان اسمه العلم: كلمة الله، وروح الله، واعلم أنّ كلمة الله هي كلامه، وكلامه على قول أهل السنّة صفة قديمة قائمة بذاته، وعل قول المعتزلة أصوات يخلقها الله تعالى في جسم مخصوص دالّة بالوضع على معانٍ مخصوصة، والعلم الضروريّ حاصل بأنّ الصفة القديمة أو الأصوات التي هي أعراض غير باقية يستحيل أن يقال: أنّها هي ذات عيسى عليه السلام، ولمّا كان ذلك باطلاً في بداهة العقول لم يبقَ إلاّ التأويل ( الرّازي 8/ 39)


وأكمل الرازي ( 21/ 218) في تعليق آخر


{ذَلِكَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ قَوْلَ الْحَقِّ الَّذِي فِيهِ يَمْتَرُونَ} إنّ {قَوْلَ الْحَقِّ} فيه وجوه، إحداها “وهو أنّ نفس عيسى عليه السلام هو قول الحقّ وذاك لأنّ الحقّ هو اسم الله فلا فرق بين أن نقول عيسى كلمة الله وبين أن نقول عيسى قول الحقّ

شارك بالموضوع
  • معلومات
  • الموجودون الآن

    الاعضاء المتصفحين: لا مشتركين و 0 زوار