مكانة المرأة المسيحية

يهتم المنتدى برصد أوضاع وقضايا المرأة في المجتمع، ونشر ثقافة المساواة والعدالة بين كافة مكونات المجتمع، وكذا تشجيع حوار الآراء المختلفة حول واقع المرأة العربية وتصورات المستقبل.
شارك بالموضوع
فاتي
مشاركات: 5
اشترك: نوفمبر 18th, 2010, 10:14 pm

فبراير 7th, 2011, 6:07 pm

ان مكانة المرأة في المسيحية جوهرية، تكريمية وهامة.ولا سيما وان التي اعطت الطبيعة الانسانية لابن الله المتجسد، يسوع نرى نساء كثيرات في الاناجيل ، اذ استطعن ان يلعبن دورا في الحياة العامة طبقا لمفاهيم ذلك العصر . الا انهن وقفن الى جانب المسيح وهو على الصليب كما ان النساء قدمن له التكريم الجنائزي مع الرجال .

ان المسيح حرر المرأة من الرق والعبودية ورفع مقامها مساويا اياها بالرجل من حيث الحقوق والكرامات في نظر الله . انه انتشلها من الحضيض نفسا وجسدا شافيا أمراضها وقد منحها مركزا فريدا وشرفا ساميا ان تكون اول شاهدة على قيامته من بين الأموات واول مبشر بهذا الحدث التاريخي الفريد .ان رفع شأن المرأة بهذا الشكل – بالنسبة الى عصره – أصلاحا اجتماعيا خلقيا جريئا .

ان موضوع مساواة المرأة بالرجل لا يجب ان يثار في المسيحية لان : " ليس في المسيح يسوع لا ذكر ولا أنثى " ( غلاطية : 3 – 25 ) وفي رسالته الاولى الى اهل كورنثوس :" ليعط الرجل المرأة حقها الواجب وكذلك المرأة ايضا الرجل " ( 7 – 3 ) .

متساويان لانهما يلبسان مثالا وهيئة واحدة ألا وهي هيئة المسيح وبما انهما يمتلكانه كرأس واحد فكلاهما جسد واحد . ذلك يعني ان الرجل والمرأة جسمان متساويان فلا داعي لإثارة موضوع مساواتهما، الا انهما يختلفان في كطبيعتهما، لذلك تختلف أدوراهما بالنسبة لمؤهلات ومواهب وميزان كل جنس منهما .

لذلك الدول والشعوب المسيحية اليوم تعترف بحقوق المرأة وتحترمها كعضو اساسي في المجتمع فيرجع ذلك كله الى اسس التعاليم يسوع المسيح . لذا الاصلاح الاجتماعي والانساني ( العائلة ) يتوقف في كثير من الشيء على اشتراك المرأة في دور فعال وجعلها عنصر اساسي في بناء المجتمع وحتى في امور الدينية فيجب عليها ان تعمل في هذا ( الحياة الكنسية ) من اجل نشر قيمه الروحية والاجتماعية وتعزيزها كأنها حاملات الطيب المعاصرات .

فاتي

شارك بالموضوع
  • معلومات
  • الموجودون الآن

    الاعضاء المتصفحين: لا مشتركين و 0 زوار