بني ادم مع وقف التنفيذ

منتدى يتعلق بالتعريف بالكتب والمنشورات الهامة، خاصة منها الحديثة الصدور، كما يتعلق بالتعريف بالقضايا الثقافية الساخنة سواء دوليا أو إسلاميا أو عربيا

مراقب: shabmoslim

شارك بالموضوع
hamy
مشاركات: 1
اشترك: إبريل 15th, 2008, 7:58 pm

إبريل 15th, 2008, 8:04 pm

"بنى أدم مع وقف التنفيذ "
مجموعة قصصية تدور بين أحلام المراهقين

صدرت منذ أيام مجموعة بنى أدم مع وقف التنفيذ للمؤلف الشاب محمد التهامي
تم عمل حفلة التوقيع في مكتبة عمر بوك ستور في وسط البلد .. و كانت الحفلة موفقة للغاية و حضرها عدد كبير من الشباب .

يدفعك هذا العمل – رغما عنك – للتساؤل و الدهشة , و إسناد ظهرك للحائط , و إلقاء بصرك للمجهول , و الغوص – على استحياء – فى أعماق نفسك و بذل مزيد من الجهد للرجوع بالذاكرة المتعبة للوراء و تذكر أيام الجامعة و الشباب و طاقة النور التي كانت تسكنك و تحركك و تتصور – بغور – انها لن تنطفئ أبدا

يا أيام الجامعة العزيزة حيث الرفاق و الأحلام و الرحلات و العلاقات و قصص الحب و الأماني الخيالية , و المحاضرات التي لم تكن تدخلها في العادة إلا لتجلس إلي جوار فتاتك أو تسخر من طريقة نطق الدكتور للحروف , او لانه يترك المنهج و يلقي النكات , أو لان هذا الدكتور محبكها شويتين و يتمم على الطلاب كل محاضرة

النفس الحار الذي تزفره مع كل طلة رأس للبنت التى تتمناها .. كم ألف مرة قررت مصارحتها ؟ و كم ألف ألف مرة جبنت ؟ هل تذكر يوم ضاعت منك بترددك و الاحزان الوديعة التى أرشدتها لطريق قلبك و ألفتها و اعتدت أن تشرب شاي المساء معها كل يوم

هجوم الأحلام و تسابقها إلي قلبك الأخضر و هجوم اليأس و فوزه الساحق بأغلب المعارك , ليالي البكاء في دورة المياه , حتى لا يلمس أحزانك أحد . منظر البحر و منظر الغروب .. دبيب الإرادة و خنوع الواقع . سوف تصبح عظيما جدا و أسطوريا و مزارا سياحيا و إمبراطورا على عرش القلوب . فقط عندما يأتي أولئك . و سوف يندمون كل الذين خانوك أو خذلوك أو لم يصبرا عليك حتى يكتمل وهجك . و سوف يبكون دما و سوف يعلمون – بعد فوات الأوان – أنهم خسروا أهم شخص وطنت قدماه أرض البشر

أصدقاؤك الراحلون , الذين طالما تعاهدتم سويا على الوفاء , و لكنكم برغم ذلك قد ضعم وسط الزحام و انفرط عقدكم كل واحد كان له قصة حب و رزمة من الأحلام و كلها فشلت بالطبع إذ الظروف لم تكن تسمح و الاحلام – ولاتزال – كسيحة ولا تحابي الضعفاء و الفقراء و السائرين في أول الطريق و العين تبصر و ترصد و تحلل و تتمنى و لكن اليد دائما قصيرة . و النفس يتقطع عند أول مواجهة و الذي ولد ليزحف لا يستطيع قط أن يطير

أخطاؤك الصغيرة و الكبيرة و الملائكة و الشياطين في أعماقك , و الخير و الشر .. و الماضي و الحاضر و المستقبل .. و أنت تكبر .. ومعك يكبر الألم و الجوع للحية و الخوف من طوب الأرض و الشك في قدراتك و الترقب .. الترقب الذي يفتح في أعماقك نافورة أسئلة , فتغرق بها و فيها و معها روحك ولا تملك إلا أن تنتظر فقط .. تنتظر

ومع ذلك فقد عشتم أو تعايشتم و أكملتم و ضحكتم و بكيتم و تشاجرتم و تصالحتم و تعقدت الدنيا , و انفرجت و غاب الأمن و لكنه ظهر و جاء ليل و مضى و نبت النهار و رحل و سطعت شمس و أطل القمر و استمرت الحياة و لم تتوقف أبدا ولا لحظة واحدة من أجل خاطرك أو خاطر سوء سمعة درجاتك في الامتحانات أو خاطر البنت التي ذبحتك بعينيها من أول نظرة و سلت على قلبك سيفا في الثانية و لما أن تعلقت في صنارتها و تشب الشص بالطعم في جوفك ..لم تلبث ان خلعت ابتسامتها و أطفأت بريق عينيها و قطعت رقبة أحلامك و مضت لغيرك , اغني أو أوسم أو أنسب و هي تقول لك ببساطة " لا تعتقد الأمور ..لم أكن أقصد "





ومن المنتظر أن تقام في المرحلة المقبلة العديد من الفعاليات إحتفاءاً بالمجموعة ولدي محمد التهامي العديد من المشروعات الفنية والأدبية الأخرى التي سيتم الإعلان عنها قريباً .
بنى أدم مع وقف التنفيذ

شارك بالموضوع
  • معلومات
  • الموجودون الآن

    الاعضاء المتصفحين: لا مشتركين و 0 زوار